فيليب موريس تضع رهانها على بدائل السجائر بعرض 16 مليار دولار لشراء “سويديش ماتش”

ستوكهولم (رويترز) – وافقت شركة فيليب موريس إنترناشيونال على شراء شركة “سويديش ماتش” Swedish Match لصناعة منتجات التبغ والنيكوتين في صفقة قيمتها 16 مليار دولار تهدف إلى تقليص اعتماد الشركة الأميركية على السجائر.
وفي رهان على الأسواق الآخذة في النمو السريع لبدائل السجائر، قالت شركة فيليب موريس إنترناشونال يوم الأربعاء، 11 أيار (مايو)، إنها بصدّد تقديم عرض نقدي للمجموعة التي تتخذ من ستوكهولم مقراً لها بسعر 106 كرونا سويدية للسهم الواحد. وتصل قيمة الصفقة بالكامل إلى 161.2 مليار كرونة تقريباً، أي 16 مليار دولار أميركي. وقد أوصى مجلس إدارة “سويديش ماتش” بأن يقبل مساهمو الشركة هذا العرض.
ونتيجة لتأكيد شركة فيليب موريس إنترناشيونال للتقارير المتحدثة عن إجراء محادثات لشراء الشركة، ارتفعت أسهم “سويديش ماتش” بنسبة 9 في المائة لتصل إلى مستوى قياسي بلغ 103.30 كرونة، بعد أن ارتفعت قيمتها بالفعل يوم الثلاثاء بتاريخ 10 أيار (مايو).
وتحقق الشركة السويدية معظم أرباحها من السعوط السويدي الرطب المسمى “snus”، كما تشهد مبيعات أكياس النيكوتين الجديدة نسبياً الخالية من التبغ “زين” (Zyn) – والتي توضع تحت الشفة العليا وتُمتص مثل السعوط – نمواً متزايداً في الدول الاسكندنافية والولايات المتحدة حيث يتجه المستهلكون إلى اعتماد مواد غير مؤذية للصحة نتيجة الوعي المتنام.
وقد كانت شركة “سويديش ماتش” قد تخلت عن السجائر في عام 1999 وتريد التخلي عن أعمالها في مجال السيجار، وهي خطوة من شأنها أن تعني ابتعاداً كاملاً عن المنتجات القابلة للاحتراق. ومن ناحيتها، تهدف شركة فيليب موريس إنترناشيونال إلى أن تمثل منتجاتها الخالية من الدخان أكثر من نصف المبيعات بحلول عام 2025.
في عام 2008، انفصلت شركة فيليب موريس إنترناشونال عن شركة ألتريا الأميركية المنافسة لشركة “سويديش ماتش”، وستمنح هذه الأخيرة بفضل هذه الصفقة شركة فيليب موريس إنترناشونال، التي لا تبيع منتجاتها في الولايات المتحدة، الوصول إلى شبكة توزيع جاهزة.
وفي معرض التعليق على الصفقة، قال لارس دالغرين الرئيس التنفيذي لشركة “سويديش ماتش” لوكالة رويترز “هذه ليست حالة تآزر في التكلفة، بل هي مثال كلاسيكي ممتاز للمنطق الصناعي المثالي، حيث تتشارك شركتان نفس الرؤية وتتكاملان للغاية في نظمهما التجارية.”
وأعرب محللون في “كريدي سويس” Credit Suisse عن وجهة نظر إيجابية بشأن قيمة العرض، والتي تمثل ما يقرب من 40 في المائة علاوة على أسهم شركة “سويديش ماتش” قبل الإعلان عن العرض.
ولطالما كانت شركة “سويديش ماتش” مرشحة للاستحواذ.
وعلّق أليستر مانكين، نائب رئيس شركة “كوين” Cowen المتخصصة في مجال تقديم الخدمات المالية بأن شركة فيليب موريس هي المشتري الطبيعي لشركة “سويديش ماتش” سواء من حيث القدرة السعرية والحجم وكذلك من منظور قابلية التسليم / مكافحة الاحتكار”.
وتعمل كل من شركتي بنك أوف أميركا للأوراق المالية BofA Securities وسيتي غروب غلوبال ماركتس ليمتد Citigroup Global Markets Limited كمستشارين لشركة فيليب موريس إنترناشيونال بشأن الصفقة. وتوفر شركة غولدمان ساكس Goldman Sachs المشورة لشركة “سويديش ماتش”، التي استعانت أيضاً برأي إضافي من مجموعة إس إي بي البنكية SEB Corporate Finance السويدية.
وأعلنت شركة “سويديش ماتش” يوم الأربعاء عن أرباح ربع سنوية والتي كانت أقل بقدر طفيف من التوقعات، لكن المبيعات والأرباح الناتجة عن أكياس النيكوتين “زين” نمت بشكل كبير في الولايات المتحدة، مع زيادة عمليات تسليم وتوزيع المنتجات بنسبة 35 في المائة.
1 دولار = 10.0381 كرونة سويدية)
(تقرير من إعداد نيكلاس بولارد وآنا رينغستروم؛ مشاركة إضافية من ماري مانس؛ تحرير بواسطة لويز هيفينز وإدموند بلير وجين ميريمان)

Leave a Reply

Your email address will not be published.