بيان منسوب إلى المتحدث الرسمي باسم الأمين العام حول مقتل صحفية الجزيرة شيرين أبو عاقله

يشعر الأمين العام بالارتياع لمقتل شرين أبو عاقله، المراسلة الفلسطينية الأمريكية لقناة الجزيرة، التي قتلت بالرصاص في وقت سابق أمس أثناء تغطيتها لعملية نفذتها قوات الأمن الإسرائيلية في جنين بالضفة الغربية المحتلة.

 

ويتقدم الأمين العام بأحر التعازي لأسرة السيدة أبو عاقلة ويتمنى الشفاء العاجل لزميلها الصحفي علي سمودي الذي أصيب في نفس الحادث.

 

ويدعو الأمين العام السلطات المعنية إلى إجراء تحقيق مستقل وشفاف في هذا الحادث وضمان محاسبة المسؤولين عنه.

 

ويدين الأمين العام جميع عمليات الاعتداء والقتل التي يتعرض لها الصحفيون ويؤكد أن الصحفيين يجب ألا يكونوا أبدا هدفا للعنف. يجب أن يكون العاملون في مجال الإعلام قادرين على أداء عملهم بحرية ودون مضايقة أو ترهيب أو خوف من استهدافهم. ويؤكد الأمين العام من جديد اقتناعه الراسخ بأن الصحافة الحرة ضرورية لتحقيق السلام والعدالة والتنمية المستدامة وحقوق الإنسان.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.