بيان من مكتب الرئيس نجيب ميقاتي

صدر عن المكتب الإعلامي للرئيس نجيب ميقاتي الآتي: 

يتم التداول بخبر عن استدعاء النائب العام في جبل لبنان القاضي غادة عون لأولاد الرئيس ميقاتي للإستماع إليهم في قضية “تبييض أموال” بحجة الإستحصال على قروض إسكانية لا يستحقونها. 

يهمنا البيان أن لا صحة لما ورد في تلك الأخبار، التي يبدو أنها مسرّبة من مكتب القاضي عون، من ضمن المحاولة المتكررة للإساءة للرئيس ميقاتي وأسرته. 

ويعلم القاصي والداني أن “مجموعة ميقاتي” في العالم تلتزم في عملها بكل معايير الشفافية والمهنية. 

إن الإتهام المزعوم مرتبط بقضية القروض المصرفية التجارية القانونية التي استحصل عليها أفراد من عائلة ميقاتي، والتي لا تزال قيد النظر لدى المرجع القضائي المعني. ولدولة الرئيس وعائلته ملء الثقة بحكم القضاء فيه. فاقتضى التوضيح.