جبهة العمل الإسلامي في لبنان: تعتبر تصريحات وزير خارجية إدارة الشر الأمريكية مايك بومبيو وقحة وصلفة واستفزازية.

اعتبرت جبهة العمل الإسلامي في لبنان : أن تصريحات وزير خارجية إدارة الشر الأمريكية «مايك بومبيو» عن التزام أمريكا الدائم والأكيد لاستمرار التفوق الأمني والعسكري لدويلة الغصب الصهيوني في المنطقة  وقحة وصلفة واستفزازية وتعتبر مذلة ولا سيما للدول العربية والخليجية اللاهثة وراء التطبيع الخياني المذّل مع أعداء الدين والإنسانية المحتلين والغاصبين لأرضنا ومقدساتنا في فلسطين الحبيبة والجولان والضفة وغور الأردن ومزارع شبعا وتلال كفرشوبا وقرية الغجر في الجنوب اللبناني.

ولفتت الجبهة: إلى ضرورة أن تأخذ الشعوب العربية والإسلامية دورها الحقيقي في تحرير الأرض والمقدسات بعدما أثبتت الأنظمة والحكومة عجزها وفشلها عن تحقيق ذلك ، بل على العكس وللأسف الشديد هناك أنظمة وحكومات عربية وخليجية تتسابق للصلح والتطبيع مع العدو الصهيوني الغاصب متجاهلة ومتناسية احتلاله لأرض الإسراء والمعراج و إجرامه الدموية و إرهابه المستمر للشعب الفلسطيني المكلوم الذي ناله ما ناله من قتل وتدمير وتشريد ومصادرة لأملاكه وبيوته وأراضيه أمام مرأى ومسمع العالم أجمع دون أن يُحرك أحد سكاناً .

أنّ المطلوب اليوم : لمواجهة المحتلين الغاصبين ولمواجهة كافة الأخطار والتحديات التي تتعرض لها أمتنا العربية والإسلامية اليوم وحدة حقيقية صادقة والتزام بخيار وثقافة الجهاد والمقاومة حتى يمن الله علينا بالنصر المبين.