من الصوم إلى الاحتفال بالعيد… خطوات صحية من “دابر” يجب على الجميع اتباعها

على الرغم من مضي عدة أيام من  شهر رمضان الكريم، إلا أنه لا يزال الوقت المثالي لإحداث أفضل التغيرات في الروتين اليومي الخاص بنا. من خلال تناول المكونات الطبيعية في السحور والافطار للعناية الشخصية والمكملات الغذائية، تأكدوا من اتباعكم الخيارات الصحية التالية المقدمة من خبراء “دابر” للاستفادة منها حتى بعد انتهاء شهر رمضان.

استمتعوا بفائدة الزهور: مع ارتفاع درجات الحرارة وشرب كميات أقل من المياه خلال شهر رمضان قد يشعر الكثير من الأشخاص بالتعب والعطش. لكن ما سيساعدهم في التغلب على ذلك هو تناول كوب من الماء المثلج مع شراب الورد، حيث أن إضافته ستعمل على زيادة النشاط ومستويات الجلوكوز في الجسم. كما يُمكنكم تناول تلك المشروبات بين الوجبات أو حتى إضافتها في الحلويات والميلك شيك للحصول على هذا الشعور الرائع بالانتعاش والاسترخاء. إن الرائحة الفريدة والمميزة للورد مع الكمية المناسبة من العذوبة أو الحلاوة ستجعلكم تشعرون بالطاقة والحيوية.

حافظوا على جهاز المناعة: إن رمضان من الشهور التي تجعل الانسان مشغولاً أغلب الوقت بإعداد الوجبات لأفراد الأسرة ومواعيد النوم غير الاعتيادية، وعلى الجانب الأخر، فإن إعداد وجبة الإفطار كل يوم قائمة لا تنتهي، ولكن الإعداد للعيد من الأمور الهامة أيضاً. ساعدي جسمك وعقلك في الاستمتاع بتلك المناسبات الجميلة بدون أي مشاكل من خلال الحفاظ على جهار المناعة. فهناك أشياء بسيطة يُمكن القيام بها مثل إضافة تولسي عضوي لشاي الأعشاب الخاص بك أو في المياه الدافئة يقوي جهاز المناعة ويضاعف من خصائص مضادات الأكسدة. إن المكملات الغذائية المًحصنة بالأعشاب طريقة رائعة أخرى لتقوية المناعة لكل أفراد الأسرة. إن المكونات الطبيعية مثل الجينسنغ والشاي الأخضر والزنجبيل والثوم والكركم والفلفل الأسود وبذور العنب معا بعضها البعض تصنع تركيبة فريدة وممتازة ربما لا يمكن الاستغناء عنها. يُمكنك أيضاً تجربة Ashwagandha أو الكرز الهندي الشتوي والذي يساعد الجسم على مقاومة الضغوط. وعندما يتمكن العلم الحديث من تقديم تلك الفوائد من خلال قرص مثل الدواء، لا توجد لديكم حجة لأثراء أسلوب حياتكم خلال شهر رمضان الكريم.

العسل هو الحلوى الجديدة: إن استبدال السكر بالعسل أينما كان ذلك ممكناً يمنحك الكثير من الفوائد للصحة العامة أكثر مما تتخيلون. وبعيداً عن الطعم الرائع للعسل، يحتوي العسل على مجموعة متنوعة من المواد الغذائية ومضادات الأكسدة التي تساعدكم على استعادة طاقتكم خلال اليوم. سواء فضلتم استخدام العسل في عصير الليمون أو إضافته للحلويات، العسل متعدد الاستخدامات على نحو كافي يُضفي الذوق والصحة على الحياة.

لا مشاكل في المعدة بعد اليوم: إن الأكلات الشهية جزء لا يتجزأ من عادات الاحتفال بشهر رمضان الكريم، ولن يقوم أي شخص بالتنازل عنها. ولكن من أجل تناول تلك الأطعمة وفي نفس الوقت المحافظة على صحة جهاز الهضم لديكم، جربوا تناول “بودين هارا الأيورفيدا” كمضاد للحموضة سريع وآمن ويعمل بسرعة وكفاءة. وعند إذابته مع النعناع والليمون، يمنحكم شعوراً بالراحة من ألم المعدة والحموضة.

استمتعي بالحياة مع ابتسامة صحية وجميلة: إن نظافة الأسنان هامة مثل أهمية الصحة العامة للإنسان ويجب العناية بالأسنان عن طريق مواد لا تحتوي على الفلورايد ولطيفة في عنايتها. وتقدم المواد الطبيعية مثل الفحم وبذور العنب والزيتون والصبار نظافة فعالة مع استخدام النعناع لنفس مًنعش ورائع. لا داعي للقلق بشأن تناول الحلويات أو الأطعمة المقلية، يجب عليك فقط الاعتماد على خبراء العناية بالفم والأسنان والذي يحتوى على مكونات طبيعية للحصول على ابتسامة صحية وجميلة.