بيان من قطاع اطباء الاسنان المركزي في تجمع الاطباء في لبنان / القطاع النقابي الطبي في التجمع الوطني الديموقراطي في لبنان /

اطباء الاسنان في التجمع الديموقراطي:

للمشاركة في الاعتصام الاربعاء في مقر النقابة في بيروت
لمواجهة خطر اقفال العيادات بفعل الازمة الاقتصادية

دعا قطاع اطباء الاسنان المركزي في تجمع الاطباء في لبنان
/ القطاع النقابي الطبي في التجمع الوطني الديموقراطي في لبنان /،
الاعضاء و الاصدقاء و المناصرين و الزملاء كافة، الى المشاركة الواسعة و الكثيفة، في الاعتصام النقابي الحاشد ، يوم الأربعاء في الثامن من الشهر الحالي، في دار النقابة في بيروت الساعة العاشرة صباحا، احتجاجا على الوضع المعيشي و الاجتماعي و الإقتصادي السيء ، الذي يعاني منه اطباء الاسنان، كسائر المواطنين.
و أشار التجمع الى ان استمرار ارتفاع سعر صرف الدولار و تحليقه  يوميا بشكل جنوني، ينعكس على مواد و ادوات و أدوية و مستلزمات طب الأسنان ، الغير مشمولة بالدعم اللازم من مصرف لبنان، أسوة ببقية المواد الطبية، فتزداد اسعارها بشكل ملحوظ و غير مسبوق ، ما يؤثر سلبا على المهنة، و على الوضع الحياتي للطبيب و المريض معا، وينذر بإقفال العيادات الطبية نهائيا.
كما طالب التجمع، بتأمين الدعم المالي لمواد و ادوية و مستلزمات و معدات طب الاسنان ، أسوة بسائر المواد الطبية والأدوية،  وذلك عبر تأمين التحويلات من المصارف و بمساندة مصرف لبنان والإفراج عن حسابات الشركات المستوردة لادوية و مواد طب الاسنان، لتتمكن هذه الشركات من الاستمرار في تأمين هذه المواد، و لنستطيع خفض الفاتورة الطبية، عن كاهل المواطن المريض الرازح أصلا تحت وطأة أعباء الازمة الاقتصادية والاجتماعية الخانقة .
كذلك، أكد التجمع أن اطباء الاسنان ، هم جزء من مكونات الطبقة الوسطى التي تنسحق يوميا و تدريجيا، بفعل المأزق الإقتصادي و النقدي الذي يمر فيه البلد، مما يحتم علينا المشاركة الفاعلة في نشاطات الثورة ، الى جانب منتسبي باقي النقابات الطبية و الصحية.