جلخ يشيد بتنظيم قطر لكأس العرب ويأمل بنتائج جيّدة لمنتخب لبنان في المنافسات

عبّر رئيس اللجنة الأولمبية اللبنانية الدكتور بيار جلخ عن بالغ إعجابه وتقديره بالأجواء التنظيمية لكأس العرب العاشرة في كرة القدم التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة وتقام منافساتها حالياً بمشاركة 16 منتخباً بينها المنتخب اللبناني بعدما كان حضر حفل إفتتاح البطولة الذي وصفه بالحدث المبهر والغني بفقراته الفنيّة والثقافية والتراثيّة وذلك بدعوة من نظيره رئيس اللجنة الأولمبية القطرية الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني إلى جانب شخصيات رسميّة ورياضية عربيّة وأجنبية .
ورأى الدكتور جلخ أن الدوحة لم يكن مبالغاً تسميتها بعاصمة الرياضة العربية إستناداً إلى الأحداث والمناسبات الرياضية البارزة والتي تقام دورياً على أرض دوحة العرب وها هي اليوم تتحضّر للمنافسة لتكون من بين أبرز الدول في مجال إستضافة كأس العالم لكرة القدم التي تقام على أراضيها عام 2022 في ظل إستعدادات تنظيمية عالية الجودة والحرفيّة وكأول دولة عربية تخوض هذه التجربة متمنياً لقطر أرقى مستويات النجاحات التنظيمية والتمايز .
وكان حضور هذا الحدث مناسبة لرئيس اللجنة الأولمبية اللبنانية للقاء عدد من نظرائه الأولمبيين العرب والإتفاق على إقامة أفضل أواصر العلاقات والتعاون وأبرزهم مع رئيس اللجنة الأولمبية القطرية .
من جهة ثانيّة أمل الدكتور جلخ أن يحقق منتخب لبنان الوطني لكرة القدم النتائج الجيّدة خلال المباريات ضمن مجموعته التي تضم إليه كل من مصر والجزائر والسودان علماً أن فكرة إنشاء بطولة للمنتخبات العربية إنطلقت من لبنان حيث كانت النسخة الأولى عام 1963 .
_ كلام الصورة : جلخ مع عدد من رؤساء اللجان الأولمبية خلال حفل الإفتتاح .