أبو سليمان بعد تنحية القاضي صوان تتأكد الحاجة الملحة للجنة تحقيق دولية كما طالبنا منذ اليوم الاول

غرّد الوزير السابق كميل أبو سليمان عبر حسابه على "تويتر" قائلاً:

طالبنا في 5/8/2020 عقب إنفجار بيروت في ٤ آب بلجنة تحقيق دولية ودعينا في 7/8/2020 للتوقيع على كتاب موجه الى مجلس الأمن لهذه الغاية اليوم لأسباب عدة منها:

1-           عدم قدرة القضاء اللبناني على القيام بتحقيق بهذا الحجم وعدم وجود التقنيات اللازمة.

2-           عدم التوصّل الى أي نتائج في التحقيقات بالجرائم السابقة.

3-           وجود تضارب في المصالح كون الدولة اللبنانية تقوم بالتحقيق وبعض مسؤوليها السياسيين وأجهزتها الأمنية والقضائية قد يكون مرتبطاً بالحادثة.

اليوم في ظل إستمرار هذه الاسباب وبعد تنحية القاضي صوان تتأكد الحاجة الملحة للجنة تحقيق دولية من أجل العدالة للشهداء والضحايا.