تصريح صادر عن نائب رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي

حذر نائب رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي وامين عام الاتحاد العمالي العام سعد الدين حميدي صقر من اللعب بأمن المواطن من خلال رفع الدعم عن المحروقات والطحين لان ذلك سيؤدي الى ثورة جياع حقيقية وخطيرة .

واعتبر حميدي صقر ان الغاء الدعم عن اهم مادتين في حياة المواطنين سيسرع الانهيار الاقتصادي ولن تفلح بالتالي جهود الحكومة في امكانية المعالجة ،على الرغم من نفي وزارة الاقتصاد لالغاء الدعم والتأكيد على ذلك .

واستغرب اقدام وزير الاقتصاد والتجارة على هذه الخطوة ،كأن وزراء هذه الحكومة يعيشون في عالم اخر لا يتحسسون هموم ومشاكل الناس ،بينما المفروض انهم اتوا لتصحيح الاوضاع الاقتصادية لا ان يزيدوها تفاقما.

ولم يستبعد حميد صقر المطالبة بتصحيح الاجور ورفع الحد الادنى اذا استمر ارتفاع الدولار بهذا الشكل الجنوني وبالتالي لن نجد حجة ليقولوا لنا ان القطاع الخاص على شفير الافلاس وعدد المؤسسات الى الاقفال لان هؤلاء كانوا يحققون الارباح ولا يقاسمونها مع العمال

واكد حميدي صقر ان وزير الاقتصاد والتجارة لم يتحدث عن الغاء الدعم خلال الزيارة التي قام بها الى المجلس الاقتصادي والاجتماعي وبالتالي لن يكون هذا ضمن الورقة التي سيعلنها رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي على ضوء الاجتماعات التي عقدت في المجلس مع وزراء الزراعة والصناعة والاشغال والنقل والاقتصاد والتجارة .

وانهى حميدي صقر تصريحه بالقول:مهلا يا سادة لن نترك المواطن لقمة سائغة لكم ولن نقبل بالمزيد من اذلاله والمزيد من افقاره.